نشر بتاريخ: 2021/05/03 ( آخر تحديث: 2021/05/13 الساعة: 03:21 )

راديو الشباب  

نظمت جبهة العمل النقابي -الإطار العمالي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- بمشاركة تجمع المبادرة العمالي الاطار النقابي لحركة المبادرة الوطنية وقفة جماهيرية عمالية أمام مقر وزارة العمل في مدينة غزة اليوم الاثنين 3/5/2021 بمناسبة الأول من أيار – يوم العمال العالمي.

وأكد مسؤول جبهة العمل النقابي في محافظة غزة غالب كلاب خلال كلمة ألقاها في الوقفة إلى أن عيد العمال حل على شعبنا وكادحيه هذا العام في ظلِّ جملةٍ من التحدياتِ الخطرة أهمها انتشار جائحةِ كورونا التي أدَّتْ إلى تعطلِ الكثيرِ من المنشآتِ ووقفِ نشاطِها الاقتصادي،

ما ألحق المزيد من العمال بطوابير المُعطلين عن العمل , مشدداً على ضرورة التصدي للسياساتِ النيوليبراليةِ المنحازةِ لمصالحِ كبارِ الرأسماليين والتي يترتبُ عليها طحنُ مستقبلِ ذوي الدخلِ البسيطِ من صغارِ الموظفين والعمالِ كاستجابةٍ لسياساتِ صندوقِ النقدِ والبنك الدوليين عبرَ القراراتِ المتعلقةِ بتقليصِ بنودِ الإنفاقِ الاجتماعيِّ

وخفضِ الدعمِ الحكومي عن السلعِ والخَدَماتِ الضروريةِ كالصحةِ والتعليمِ وغيرها وحَمَل كُلاب في كلمته الاحتلالِ الاسرائيلي مسؤولية تدهورِ الأوضاعِ الاقتصاديةِ والاجتماعيةِ للعمال الفلسطينيين.

ودعا لانهاءِ الانقسامِ والتوحدِ في مواجهةِ التحدياتِ والصعابِ من أجلِ تسهيلِ معالجةِ مشاكلِ الفَقْرِ والبطالةِ وإغلاقِ المعابرِ والحصارِ الظالمِ بالإضافة لمطالبته الحكومةِ بتوفير مقوماتِ صمودِ العمالِ والعمل على خلقِ اقتصادٍ وطنيٍّ مستقلٍ وإلغاءِ اتفاقيةِ باريسَ الاقتصاديةِ من خلالِ تبني استراتيجيةٍ وطنيةٍ لاستنهاضِ قطاعاتِ العملِ ووحدةِ الحركاتِ النقابية.

أما القيادي في تجمع المبادرة العمالي عرفان أبو خوصة فقد شدد في كلمة القاها خلال الفعالية على ضرورة سن القوانين الملائمة لتوفير الحماية الاجتماعية للعمال وتحقيق شمولية الضمان الصحي والاجتماعي لهم ولعائلاتهم، لافتاً إلى أن تحقيق ذلك لا يمكن من دون انتزاع حق انتخاب مجلس تشريعي فلسطيني قادر على سن القوانين وتنفيذها.