نشر بتاريخ: 2021/06/12 ( آخر تحديث: 2021/07/29 الساعة: 04:36 )

 

اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة تراجعت إلى أدنى مستوى منذ سنوات، مشيرا إلى أن وصفه بالقاتل من قبل نظيره الأمريكي جو بايدن لا يقلقه، مؤكدا أنه سمع الكثير من الاتهامات من هذا القبيل.

وقال بوتين خلال مقابلة مع شبكة "إن بي سي" الأمريكية: "لدينا علاقة ثنائية تدهورت إلى أدنى مستوياتها في السنوات الأخيرة".

وأضاف: "عملت دائما في مصلحة الشعب الروسي والدولة الروسية. والعلامات المختلفة ليست أمرا أشعر بسببها بأي قلق على الإطلاق".

ولفت بوتين إلى أن بايدن "يختلف كثيرا" عن سلفه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، مشيرا إلى أن السيد الحالي للبيت الأبيض يعمل في مجال السياسة تقريبا كل حياتها الراشدة ولهذا السبب لا يتوقع أن "يتخذ خطوات مندفعة".

ومن المقرر أن يلتقي الرئيسان لمناقشة العلاقات الروسية الأمريكية، والاستقرار الاستراتيجي، فضلاً عن مكافحة وباء كورونا وتسوية النزاعات الإقليمية (دونباس وأوكرانيا).

ووفقا لما نشرته صحيفة "ذا تايم" الأمريكية، "يستعد بايدن، الآن، لأن يصبح أكثر صرامة عندما يجلس في جنيف مع بوتين لأول مرة كرئيس".

هذا ويتوقع المراقبون محادثات صعبة بين بايدن وبوتين وذلك على خلفية الخلافات الأخيرة بينهما، ويروا أن القِمة لن تحل جميع الخلافات لكنها على الأقل وسيلة للحد من الصراع وتهدئة التوتر بشكل عام في العلاقات بين البلدين.