نشر بتاريخ: 2022/05/13 ( آخر تحديث: 2022/05/13 الساعة: 17:58 )
مـريـم الـدعـبـلـه

 

أكدت مريم أبو دقة عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية أن كل الشعب الفلسطيني هو شيرين، وأنها لم تمت سوى جسدا وستبقى صورتها متجسدة في كل امرأة فلسطينية.

وقالت أبو دقة في تصريح خاص لراديو الشباب: "لنا الفخر أن فلسطين تضحي بنسائها، وبكل فئاتها الاجتماعية والسياسية، وهذه المرة المناضلة الوطنية الصحفية المسيحية أيقونة فلسطين التي تعبر عن التآلف المسيحي الفلسطيني والانتماء الوطني وهذه ميزة لفلسطين في وحدة الدم".

وأشارت إلى أن شيرين كانت صوت فلسطين في الخارج، وصوت المظلومين، إنها بنت المخيمات والقدس العاصمة، وممثلة للمرأة الفلسطينية، ونقلت الحقيقة بدمها الطاهر وهي تواري الثرى ،لروحها الرحمة والسلام.