نشر بتاريخ: 2022/05/15 ( آخر تحديث: 2022/05/15 الساعة: 13:31 )

راديو الشباب  

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية بأشد العبارات مصادقة محكمة الاحتلال العليا على إقامة خط للقطار الجوي حتى عمق البلدة القديمة في القدس المحتلة ورد جميع الالتماسات التي قدمت ضد هذا المشروع الاستيطاني التهويدي.

فيما اعتبرت الخارجية، في بيان صحفي، اليوم الأحد، هذا المشروع جزءًا لا يتجزأ من حملات تهويد القدس وبلدتها القديمة وتشويه هويتها الحضارية الفلسطينية المسيحية الإسلامية، وجزء من حملات تغيير واقعها التاريخي والقانوني والديمغرافي القائم.

وأكدت الوزارة أن قرار محكمة الاحتلال دليل آخر على أن منظومة القضاء والمحاكم في دولة الاحتلال جزء لا يتجزأ من منظومة الاحتلال نفسه وتعمل لخدمة مخططاته الاستعمارية التهويدية، وهو أيضا دليل قاطع على كذب ادعاءات المسؤولين الإسرائيليين بشأن حرصهم على عدم تغيير الوضع القائم في القدس وبلدتها القديمة ومقدساتها.

هذا وطالبت الخارجية المجتمع الدولي والإدارة الأمريكية سرعة التحرك والضغط على دولة الاحتلال لوقف تنفيذ هذا المشروع فورا، كما تطالب المنظمات الدولية المختصة وفي مقدمتها اليونسكو تحمل مسؤولياتها في توفير الحماية للقدس ومقدساتها.